الدولار الأمريكي - USD مبيع 12625.00 شراء 12500.00
اليورو - EUR مبيع 13683.77 شراء 13548.97
الجنيه الاسترليني - GBP مبيع 15969.47 شراء 15812.15
100/الين الياباني - JPY مبيع 8403.57 شراء 8320.78
الفرنك السويسري - CHF مبيع 14390.38 شراء 14248.62
الدولار الكندي - CAD مبيع 9372.17 شراء 9279.84
الكورون الدانماركي - DKK مبيع 1835.70 شراء 1817.61
الكورون السويدي - SEK مبيع 1222.00 شراء 1209.97
الكورون النرويجي - NOK مبيع 1208.12 شراء 1196.22
الدينار الكويتي - KWD مبيع 40976.37 شراء 40572.70
الريال السعودي - SAR مبيع 3370.18 شراء 3336.98
الدينار الأردني - JOD مبيع 17806.32 شراء 17630.91
الدينار البحريني - BHD مبيع 33576.29 شراء 33245.52
الدرهم الإماراتي - AED مبيع 3438.09 شراء 3404.23
الريال القطري - QAR مبيع 3468.32 شراء 3434.15
الريال العماني - OMR مبيع 32799.91 شراء 32476.79
الجنيه المصري - EGP مبيع 408.70 شراء 404.67
الدولار الاسترالي - AUD مبيع 8299.97 شراء 8218.21
اليوان الصيني - CNY مبيع 1754.07 شراء 1736.79
الروبل الروسي - RUB مبيع 138.48 شراء 137.11

بنك سورية والخليج يعقدُ هيئتَه العامّة العاديّة لعام 2021

عقدَ بنكُ سورية والخليج صباحَ يوم الاثنين 6 حزيران 2022 اجتماعَ الهيئة العامّة العاديّة في فندق الفورسيزنز بدمشق، برئاسةِ السّيد رئيس مجلس الإدارة ومشاركة السّادة أعضاء المجلس والإدارة التّنفيذية، وبحضورِ مندوبين عن مصرف سورية المركزي وهيئة الأوراق الماليّة السوريّة وممثّلَين عن وزارة التّجارة الدّاخلية وحماية المستهلك، افتتح الجلسة السيد رئيس مجلس الإدارة فراس سلمان مُرحِّباً بالسّادة الحضور، ثمّ أشارَ للتقرير السنوي المتضمّن النتائج الماليّة عن السّنة المنتهية بتاريخ 31/12/2021، وبكلِّ فخرٍ استعرضَ السّيد سلمان ملخصاً لأعمال وإنجازات البنك، وأهم مؤشرات أدائه المالي خلال عام 2021، ففي ظلِّ تداعيات جائحة كورونا والظروف التي شهدها وطننا الحبيب؛ أثبت البنك مقدرته على تجاوز المحن، صاعداً في مسيرة النّهوض والتعافي على كافّة الأصعدة.

وفي كلمتها؛ أشارت الأستاذة الرئيس التنفيذي ميسون غندور إلى أبرز الإنجازات وخطط البنك للمرحلة القادمة، كما تحدثت عن باقة إنجازات بنك سورية والخليج بأطيافها المتعددة وكذلك مؤشرات أدائه المالي خلال عام 2021:

- جاءت البنية التحتية لمنظومة البنك التكنولوجية والمعلوماتية في مقدمة أولويّات البنك، حيث قطعنا شوطاً كبيراً في تهيئتها وتدعيمها لتشكل منطلقاً صلباً نحو تقديم مختلف أنواع الخدمات المصرفية الإلكترونية والتحول إلى الصيرفة الرقمية.

- حافظ البنك على وتيرة توسيع حجم أعماله وأنشطته، إذ بلغ صافي التسهيلات الائتمانية المباشرة الممنوحة للعملاء حوالي 389.99 مليار ليرة سورية بزيادة نسبتها 458% عن عام 2020.

- تعزيز فعالية متابعة ومعالجة الديون المتعثرة لتحسين جودة المحفظة الإقراضية وزيادة حجم المتحصلات من الديون غير العاملة والتي ستنعكس في نهاية المطاف على حجم المخصصات المقتطعة.

- ارتفاع حسابات العملاء لتبلغ حوالي 297.23 مليار ليرة سورية بزيادة نسبتها 165 %مقارنة بالعام السابق.

- ارتفع إجمالي حقوق الملكية بنسبة 179 % ليبلغ حوالي 105.73 مليار ليرة سورية.

- ارتفع إجمالي حجم موجودات بنك سورية والخليج ليبلغ حوالي 743.35 مليار ليرة سورية بزيادة نسبتها 204 % عن العام السابق.

- تحقيق دخل تشغيلي حقيقي بمبلغ 42.81 مليار ليرة سورية مقارنة بـ 4.31 مليار ليرة سورية للعام 2020، مما نجم عن أرباح صافية حقيقية بلغت 20.21 مليار ليرة سورية بنهاية العام 2021 .

وأضافت الأستاذة: (نعلنُ لمساهمينا وعملائنا بكل فخر واعتزاز، بأن نتائج وإنجازات بنك سورية والخليج التي اعتبر تحقيقها تحدياً كبيراً، قد تكللّت بتغطية كامل الخسائر المتراكمة المحققة والتي بلغت 11.22 مليار ليرة سورية بنهاية عام 2020).

وأخيراً تمّت مناقشة جدول الأعمال وخطّة العمل للسّنة الماليّة 2022، ومن جهتهم عبّر المساهمون عن آرائهم بالتصويت على القرارات المتّخذة، واثقين في كلّ مرحلة بالقيادة الواعدة في بلوغ المستقبل المرجو، وتحقيق أهداف البنك الاستراتيجيّة.